الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / نجران: جلسة صلح تنهي خلافاً بين قبيلتين امتد لسنوات بسبب جريمة قتل

نجران: جلسة صلح تنهي خلافاً بين قبيلتين امتد لسنوات بسبب جريمة قتل

شهدت إحدى قاعات الاحتفال في نجران، عقد جلسة صلح، أنهت خلافاً بين قبيلتين امتد لعدة سنوات، حيث نجحت مساعي قبائل قحطان ووادعة ويام في التوفيق وإتمام الصفح بين القبيلتين.

وطبقاً لـ “عكاظ”، فإن خلافاً نشب بين قبيلتي آل عوض يام وآل دشان الشريف قحطان، إثر مشاجرة بين شباب ينتمون للقبيلتين، نتج عنه مقتل أحد الطرفين وإصابة ثلاثة من قبيلة آل عوض، واستمر الخصام بين الطرفين، رغم تنفيذ حكم القصاص في الجاني.

وبعد مخاطبات عدة من أعيان وشيوخ القبائل الحاضرين، طلب أهل المصابين، 22 حالفاً من أسرة آل دشان ومبلغ 10 ملايين ريال، وسيارتين صالون من نوع “لاند كروزر”، بجانب المطالبة بإجلاء آل دشان من منطقة نجران.

ونجحت مداولات للقبائل استمرت لأكثر من خمس ساعات، في إقناع أفراد قبيلة آل عوض بالصلح، وجرى الاتفاق على أن يقسم 22 حالفاً ودفع مبلغ 900 ألف ريال، والتنازل عن بقية المطالب، بعد ذلك رُفعت الرايات البيضاء، وطُويت صفحة الخلاف الطويل بين القبيلتين.