الأحد , مايو 28 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / المفتي: مواقع التواصل الاجتماعي تدمّر الحياة الزوجية

المفتي: مواقع التواصل الاجتماعي تدمّر الحياة الزوجية

حذّر مفتي عام المملكة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، الأسر من المواقع السيئة على شبكة الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي التي تدعو إلى التفرقة بين الأزواج، مؤكداً أنها تدمر الحياة الزوجية فوجب الحذر والابتعاد عنها.

ولفت إلى أن أداء كل من الزوجين حقوقه تجاه الآخر ضمانة لاستقرارنا الأسري وطمأنينتنا الاجتماعية، مبيناً أن مِن حق الزوج على زوجته طاعته بالمعروف، وصيانة عرضه، وتربية الأولاد تربية صالحة، ولا تنفق من ماله إلا بأمره، وبقاءها في البيت وعدم الخروج إلا بإذنه، وأن تكون سبباً في بره بوالديه وصلة أرحامه.

وأضاف المفتي في خطبة الجمعة التي ألقاها في جامع الإمام تركي بن عبدالله بالرياض اليوم ، أن من حقوق الزوجة على زوجها إعطاءها صداقها والإنفاق عليها بالمعروف، ومعاشرتها بالمعروف قولاً وعملاً، والصبر على بعض النقص، وألا يحَمّلها ديوناً وقروضاً فوق طاقاتها، وحفظ مالها وراتبها من حقوقها، وأن يكون ذا غيرة عليها، وأن يقوم بالعدل بين زوجاته.

وحث المسلم على البعد عن ظن السوء والشكوك والأوهام والأكاذيب التي لا داعي لها مما يولد العداوة والشقاق بين الزوجين، مطالباً بالبعد عن الخصام والشجار والاختلاف لأن ذلك يؤثر على كل شيء في الحياة الزوجية، وعليهما حل المشكلات بحكمة.