الخميس , مارس 30 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / رواد الأدب والثقافة يحكون تجاربهم بمعرض جدة الدولي للكتاب

رواد الأدب والثقافة يحكون تجاربهم بمعرض جدة الدولي للكتاب

يستعد معرض جدة الدولي للكتاب للانطلاق يوم الجمعة المقبل على أرض الفعاليات بأبحر الجنوبية بقائمة فعالياته الثقافية والتي تنوعت ما بين الأمسيات الشعرية والندوات الثقافية والرياضية والتشكيلية، وذلك تحت رعاية مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز.

وتأتي أولى الفعاليات يوم السبت المقبل غرة ربيع الأول المقبل وتتضمن الأمسية الشعرية الأولى للشاعرة الدكتورة أشجان هندي والشاعر حيدر العبدالله ويديرها الشاعر مفرح الشقيقي .

فيما يشارك في ندوة “حول تجارب بعض رواد الأدب والثقافة في المملكة” الدكتور عبدالله بن سليمان مناع ومحمد قدس والدكتور حسن حجاب الحازمي ويديرها الدكتور فهد الشريف، وتقام يوم الأحد الثاني من ربيع الأول المقبل ندوة “الحياة الفطرية والبيئة والمناخ.. التحديات والحلول” بمشاركة صاحب السمو الأمير بندر بن سعود بن محمد آل سعود رئيس الهيئة السعودية للحياة الفطرية ومعالي رئيس هيئة المساحة الجيولوجية السعودية الدكتور زهير بن عبدالحفيظ نواب والدكتورة ماجدة بنت محمد أبو راس ويديرها الإعلامي عدنان صعيدي .

ويبدأ يوم الاثنين الثالث من ربيع الأول العرض الأول لمسرحية “هل أراك” من تأليف وتمثيل الفنان خالد الحربي والفنان سلطان الغامدي وإخراج الفنان ياسر الحسن والتي سيعاد عرضها يومي الخميس السادس من ربيع الأول والجمعة السابع من ربيع الأول والسبت الثامن من ربيع الأول .

وفي مجال الفن التشكيلي خصصت له ندوة بعنوان “جدة والفنون” بمشاركة كل من الفنانة الدكتورة هند بنت صالح باغفار والفنان هشام أحمد بنجابي والفنان عيسى عنقاوي ويديرها الإذاعي محمد حسين الزهراني .

إلى ذلك، ستقام الأمسية الشعرية الثانية يوم الثلاثاء الرابع من ربيع الأول والتي تحظى بمشاركة الشاعر إبراهيم زولي والشاعرة الدكتورة هند المطيري وإدارة الشاعر عبدالعزيز الشريف وتعقبها ندوة عن التعصب الرياضي بين الواقع والمبالغة بمشاركة الدكتور عبدالله الرفاعي والإعلامي الرياضي بتال القوس والإعلامي تركي العواد والكابتن حاتم خيمي ويديرها الإعلامي رجاء الله السلمي .

من جانبه يناقش السفير أسامة نقلي والدكتورة عزيز المانع والمخرجة عهد كامل وعبدالإله السناني في يوم الأربعاء الخامس من ربيع الأول “أثر الإعلام في تكريس الصورة النمطية” والتي ستكون بإدارة الدكتور أحمد بن سند اليوسف وتعقبها ندوة “الرواية في السعودية بين الزخم الكمي والأسلوب” للدكتور عالي سرحان القرشي والناقد علي الشدوي والكاتبة أميمة الخميس والناقد محمد الحرز وبإدارة الدكتور سعيد السريحي .

فيما تم تخصيص ندوة يوم الجمعة السابع من ربيع الأول في قائمة الفعاليات الثقافية للمعرض للمصداقية في الإعلام الجديد والتي يشارك فيها كل من رئيس تحرير جريدة عكاظ جميل الذيابي والإعلامية سارة دندراوي والدكتور عبدالرحمن الخريجي ومطلق البقمي ويديرها طراد سنبل، كما تقام في يوم السبت الثامن من ربيع الأول ندوة “العلوم الإنسانية .. الواقع والدور” للدكتور سعد البازعي والدكتور علي الرباعي والدكتور عبدالله العسكر ويديرها الدكتور محمد ربيع.

ويشهد يوم الأحد التاسع من ربيع الأول ندوة “العلاقة بين المؤلف والناشر” بمشاركة محمد بن عبدالله الفريح والدكتور حسن السريحي وإدارة الدكتور محمد المسعود، وتقام في يوم الاثنين الذي يليه ندوة “ثقافة النقد بين السلبية والإيجابية” للدكتور فايز الشهري والدكتور عبدالله البريدي والكاتبة هالة بنت عبدالله القحطاني والكاتب أمجد المنيف بإدارة الإعلامي صالح الثبيتي .

ويضم جدول ورش العمل بالمعرض ورشتي عمل الفن التشكيلي اللاتي يقدمهما الفنانان محمد الرباط وإبراهيم الخبراني إضافة لورشة عمل “كيف تستثمر وسائط التواصل الاجتماعي للمهندس سامي فهد الرشيد، وبرتامج “أنا اقرأ” من مركز الملك عبدالعزيز الثقافي بأرامكو بمشاركة الدكتور خالد سليمان اليحيى وطارق خواجي والبراء مساعد العوهلي .

كما يتم تقديم ورشة عمل حول صناعة النشر الإلكتروني للأستاذ عبدالعزيز حمزة، لتقدم على إثرها ورشتي عمل عن الخط العربي للخطاطين إبراهيم العرافي ومسعود حافظ، وورشة حول تقنيات الكتابة المسرحية للكاتبة المسرحية الدكتورة ملحة العبدالله، وتعقبها ورشة عمل حول الكتابة الإبداعية للأطفال واليافعين للدكتورة أروى خميس، وورشتان عن التصوير الضوئي بمشاركة الفنانين وفاء أحمد يريمي وهناء محمد تركستاني وسعيد العلوي إلى جانب ورشة حول تنمية مهارات وثقافة الطفل بمشاركة هزاز حسن ودانيا الراس .

بدورها حرصت اللجنة العليا على تسمية 29 ممراً يشملها المعرض بأسماء رواد الثقافة ورجالات الأدب تخليداً لذكراهم ودورهم في إثراء الحركة الثقافية بالمملكة، حيث تم تسمية الممر الرئيسي للمعرض باسم الأمير الشاعر خالد الفيصل إضافة إلى بقية الأدباء وهم: محمد سعيد عبدالمقصود خوجة ومحمد بن بليهيد وحامد دمنهوري ومحمد سرور الصبان وحمزة شحاتة ومحمد صالح نصيف وفؤاد شاكر وإبراهيم هاشم فلالي وضياء الدين رجب ومحمد حسن عواد وأحمد إبراهيم غزاوي وعبدالقدوس الأنصاري وأحمد السباعي وعبدالوهاب آشي وسميرة خاشقجي وعثمان وعلي حافظ ومحمد علي السنوسي وطاهر زمخشري ومحمد سعيد العامودي وأحمد عبدالغفور عطار ومحمد حسين زيدان وحسين سرحان ومحمد علي مغربي وعزيز ضياء وحمد الجاسر وحسين عرب ولطفية عبدالحميد الخطيب وأسماء زعزوع .