الأربعاء , يناير 18 2017
الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / الديلي تلغراف: من أجل دحر تنظيم “الدولة الإسلامية” علينا التخلص من الأسد أولاً

الديلي تلغراف: من أجل دحر تنظيم “الدولة الإسلامية” علينا التخلص من الأسد أولاً

نطالع في صحيفة الديلي تلغراف مقالاً لدافيد بلير بعنوان “من أجل دحر تنظيم الدولة الإسلامية علينا التخلص من الأسد أولاً”.

وقال كاتب المقال إن الديكتاتور السوري – كغيره من الطغاة العرب- يستخدم الجهاديين ليستطيع إحكام قبضته على السلطة”.

وأضاف أنه “في ظل التعقيدات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط فإن اتباع المثل القائل “عدو عدوي صديقي” قد يفضي إلى ارتكاب أخطاء جسمية، ولعل من الأجدر اتباع هذا التفسير “انتبه من الطاغية الذي يصور نفسه كأنه عدو لعدوك من أجل تشديد قبضته على السلطة”.

وأردف أن “هذا هو ما يفعله الرئيس السوري بشار الأسد في سوريا منذ بداية الانتفاضة في بلاده، إذ أنه فعل المستحيل لمساعدة المتشددين المسلمين لخطف المعارضة السورية، فالأسد عمل جاهداً على خلق بيئة مناسبة لبزوغ نجم تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا”.

وأشار بلير إلى أن “الأسد كان هدفه الأسمى اقناع الغرب أن وجوده أساسي للتصدي لتنظيم الدولة الإسلامية والقضاء عليه”.

وأوضح أن ” الأسد كالشخص الذي يشعل الحرائق وينتحل شخصية عامل الإطفاء”، مشيراً إلى أن هذه الخدعة قديمة وقد سار على خطاها جميع الطغاة العرب من أيام جمال عبد الناصر الذي خير شعبه بين تأييده أو مشاهده الجهاديين يتولون زمام السلطة”.

وختم بلير مقاله بالقول إن ” التخلص من الأسد سيمكن جيشاً سنياً من دحر الارهابيين”.