السبت , أغسطس 19 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / «السويلم» يكشف حقيقة تحريم كشف أجزاء من جسم الرجل وجواز عمل المرأة

«السويلم» يكشف حقيقة تحريم كشف أجزاء من جسم الرجل وجواز عمل المرأة

انكر الداعية عضو المناصحة  عبدالله السويلم  صحة أقواله  في لقاء على قناة بداية ونشرعلى مقطع فيديو قبل تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي أنْ يكون قد حرم كشف جسم الرجل واعتبره عورة، إلا الوجه والكفين، مؤكداً أن كلامه تم تحريفه عن مواضعه.وقال عضو المناصحة في حسابه عبر “تويتر”: “لم أصرح في كلامي بتحريم كشف هذه الأجزاء من الجسم أو أنها عورة محرمة، بل قلت إن كشفها لغير داعٍ هو من خوارم المروءة”!!.وبرر السويلم بقوله: ” أولاً: المقطع المنشور هو أقل من ٣٠ ثانية مجتزأة من سياق كلام مدته أكثر من ٤ دقائق، تحدثت فيه عن التجاوزات التي تضبطها هيئة الأمر بالمعروف والنهي المنكر في محلات المساج وما شابهها وما يحصل بها من أمور مخلة”.وأوضح في تغريدة أخرى قائلاً “بينت في كلامي أن الشريعة لا تدعو الإنسان إلى مجرد فعل الواجبات وترك المحرمات، وإنما تدعوه لفعل كل ما يكمله ويجمله وترك ما يُقبحه”.يشار إلى أنه تم تداول مقطع فيديو  لعضو المناصحة السويلم على نطاق واسع، مثيراً ردود فعل متباينة على مواقع التواصل الاجتماعي حول كلام نسب له بأن جسم الرجل كله عورة إلا وجهه وكفيه.

وحول تحريمه لعمل المرأة قال “السويلم”: “‏من المؤلم تحريف الكلم عن مواضعه، والأخذ ببعض الكلام وترك بقيته، كمن يستدل بقول الله ﷻ : {فويل للمصلين} ويترك بقية الدليل، وعمل المرأة لا يقول أحد بتحريمه، وهي شقيقة الرجل؛ لكن المنهي عنه أن يكون العمل غطاءً للوقوع في المحظور الشرعي، أو يكون سببًا لحرمان المرأة من حياتها الطبيعية، فيكون سببًا للعزوف عن زواجها وحرمانها من الإنجاب والذرية”.

وتابع: “المرأة في جانب المال مكفولة في حقوقها الشرعية عن طريق الأب والزوج والابن وولي الأمر؛ فيجب عليهم النفقة، وهذا لا يمنع حقها الشرعي في التملك”، مختتمًا: “خلاصة الكلام: جواز عمل المرأة في معزل عن الرجال، وهذا ما نتمناه جميعًا، وأن يكون عملها قريبًا من بيتها؛ وهو ما ذكرته في نفس الكلمة”، مشيرا إلى أن “ذكر الرقم (400 ريال كمصروف للمرأة) فهو على سبيل المثال ، والشيخ وضح أنه يجب على ولي المرأة أو ولي الأمر النفقة عليها بما يكفيها .