الثلاثاء , سبتمبر 26 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / الدفاع المدني حذَّر من 15 خللاً بمستشفى جازان قبل الحريق

الدفاع المدني حذَّر من 15 خللاً بمستشفى جازان قبل الحريق

في مفاجأة كبيرة قد يتم الاستناد إليها في تحديد المسؤولين عن حريق مستشفى جازان العام الذي أسفر عن وفاة 25 شخصًا، وإصابة أكثر من مائة آخرين؛ كشف محضر مسرب لإدارة الدفاع المدني بجازان عن قصور كبير تُعاني منه المستشفى منذ قرابة 4 سنوات.
وأوضح المحضر الذي نشرته صحيفة “المدينة” الجمعة (25 ديسمبر 2015)، أن إدارة الدفاع المدني أبلغت الشؤون الصحية بالمنطقة بوجود 15 خللا بالمستشفى قبل اندلاع الحريق، وشددت على ضرورة عدم تشغيل المستشفى ما لم يتم تدارك الأخطاء خشية تسببها في مخاطر أكبر مستقبلا، وهو ما كان بالفعل.
وكشف المحضر أن الدفاع المدني شرع في عام 1433 بالكشف على مبنى المستشفى وجاهزيته لوسائل السلامة وملاءمتها لهذه المنشأة الحيوية، حيث تم رصد نحو 15 ملاحظة يجب تلافيها وإصلاحها، وتم الرفع للشؤون الصحية بعدم تشغيل المستشفى ما لم تعالج هذه الملاحظات حفاظًا على سلامة المرضى والمراجعين والعاملين فيه، إلا أنه تم الخروج للموقع مرة أخرى، وتبيَّن بكل وضوح أن الملاحظات لا تزال على حالها دون أن تعالج، والعمل جارٍ على قدم وساق لمحاولة تشغيل المستشفى دون الاكتراث بما تشكله هذه الملاحظات من مخاطر مستقبلية.
وبين المحضر أن “مما يبعث على القلق والاستغراب أننا شاهدنا كيابل في فتحات التصريف مغمورة بالمياه تُنذر بحدوث ما لا يحمد عقباه”، وأشار إلى وجود صور فوتوغرافية وأسطوانات مدمجة (CD) توثق تلك الملاحظات.