الثلاثاء , سبتمبر 26 2017
الرئيسية / الأخبار / محطات / فتيات يكشفن طرق تحايلهن للهروب من الجامعات

فتيات يكشفن طرق تحايلهن للهروب من الجامعات

كشف تقرير أعدته رغد عشميل ونشره موقع “عين اليوم” عن ظاهرة هروب الطالبات الجامعيات تزامناً مع موسم الاختبارات ،واوقات الدوام الرسمي او بعد انتهاء فترة الاختبار والتقت رغد بعدد من الفتيات اللواتي اعتدن على الخروج الى المطاعم او الاسواق بعد انتهاء فترة الاختبار او في اوقات الفراغ بين المحاضرات مع صديقاتهن ، و لمعرفه اسباب خروجهن وهل ذويهن على علم بأماكن تواجدهن ام لا  التقت رغد بعدد من الطالبات
قصص واقعية !:بداية ذكرت منال طالبة جامعية في السنة الثالثة: اقوم بترتيب جدول المحاضرات من بداية الفصل الدراسي بحيث يكون لدي يوم واحد متفرغه فيه لكي اخرج مع زميلاتي الى اي مكان نقرر الخروج اليه لتغيير جو الدراسة والاختبارات ، وتابعت : بالطبع لا اقوم بإخبار والدي بانني سأخرج مع رفيقاتي لأنه سيرفض  الفكرة .وقالت ريم “ طالبة جامعية في السنة الرابعة “ : خروجي مع صديقاتي يكون  كل اسبوعين تقريباً  لنجتمع سوياً لأننا في تخصصات مختلفة ، وقد نتخلى عن بعض المحاضرات احيانا لهذا السبب ونحضر تقرير طبي من احدى المستوصفات الخاصة ان كنا تجاوزنا الحد المعقول من الغياب ، وعما إذا كان ذويهم على علم بتجمعهم وخروجهم الى اماكن عامه ، اجابت ريم : بعض من زميلاتي يخرجن بعلم اهلهن  وهن قلة ، اما الاخريات فيستحيل ان يبلغن اهلهن لتشددهم في تلك الامور واذا علموا بذلك فيمكن ان يمنعوهن من الذهاب الى الجامعة مرة أخرى.واوضحت شروق “طالبة السنة التحضرية “ انها اذا اخبرت اهلها بذهابها الى مكان ما مع صديقاتها فإنهم سيزعجونها بالاتصالات للاطمئنان عليها كل 5 دقائق ، اضافة إلى تحديدهم لوقت معين ينبغي لها الرجوع فيه وعدم التأخر عنه ، معبرة بذلك :انه اذا خرجت بدون علم اهلي سأريح رأسي من كثرة الاتصالات واعود وقتما اريد .من ناحية اخرى، اعترفت الطالبة سهى انها هي واغلب صديقاتها والاتي يتراوح عددهن نحو ١٠ فتيات يخرجن من الجامعة ودون علم ذويهن الى المطاعم او المقاهي فقط بسبب تدخين  ( المعسل ، الشيشة ) لأنها ممنوعة بشدة في عائلاتهن .