الثلاثاء , أكتوبر 17 2017
الرئيسية / الأخبار / محطات / شاب فلبيني يبحث عن والده السعودي الذي ترك أمه حاملًا به منذ 31 عامًا

شاب فلبيني يبحث عن والده السعودي الذي ترك أمه حاملًا به منذ 31 عامًا

يحاول فلبيني يبلغ من العمر 31 عامًا، العثور على والده الذي يدعي أنه سعودي، منذ 15 عامًا بعد أن ترك أمه حاملًا به عام 1984 في مانيلا، وتواصل مع سفارتي المملكة في كل من مانيلا وماليزيا، إلا أنه لم يتوصل لنتيجة، ويأمل العثور عليه وأداء العمرة في مكة المكرمة.

ويروى الفلبيني، وفقًا لـ”عرب نيوز” أن والده التقى والدته في مانيلا ما بين عامي 1983-1984م عن طريق صديق والده الفلبيني، والذي كان شريكًا له في تجارته، وتركها حاملًا به ولم يعد إليها، ‏وليس معه دليل إلا رسالة حب أرسلها والده إلى والدته من ‏الرياض، وبها اسمه بالكامل، مبديًا استعداده للذهاب لاختبار الحمض النووي إذا لزم الأمر.

وأضاف الشاب الفلبيني أنه نشأ مسيحيًا إلا أن الله من عليه بنعمة الإسلام عام 2005 في ماليزيا، حيث يعمل الآن وقد تزوج وأنجب ابنًا وبنتًا، سجل أسميهما على اسم والده حتى يحتفظ بذكراه، ولما لم يأتِ تواصله مع سفارتي المملكة في مانيلا وماليزيا بثمرة، لجأ لوسائل التواصل الاجتماعي وإلى الإعلام، ومنها عرب نيوز حتى يمكنه الاستدلال على والده الذي لم يره طوال حياته على مدى 31 عامًا.

وعبر الشاب الفلبيني عن ثقته في أنه سيرى والده في يوم من الأيام، وأمله أن يأتي لبلد والده بلاد الحرمين الشريفين لأداء العمرة، مع استعداده لتقديم ما لديه من صور ورسائل قديمة وعناوين، وتحليلات لكل من يستطيع مساعدته في العودة لحضن أبيه.