الجمعة , يوليو 21 2017
الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / غضب شعبي في إيران ضد حكومة “روحاني” عقب قطع المملكة علاقاتها مع طهران

غضب شعبي في إيران ضد حكومة “روحاني” عقب قطع المملكة علاقاتها مع طهران

أظهرت تعليقات القرّاء الإيرانيين في المواقع الإلكترونية الناطقة بالفارسية في إيران، غضبا شعبياً عارماً وسخطاً حيال الأداء السياسي لمسؤولي النظام الإيراني تجاه السعودية والقضايا الإقليمية.

وعبّر عدد كبير من الإيرانيين خلال تعليقاتهم المنشورة في موقع وكالة “فارس” الإلكتروني وغيرها من المواقع على خبر إعلان السعودية قطع علاقاتها الدبلوماسية، عن غضبهم من تبعات هذا القرار على الشعب الإيراني، منتقدين بشدة السياسة الخارجية للحكومة الإيرانية تجاه دول المنطقة.

وتركزت التعليقات والمناقشات حول سوء تصرف السلطات الإيرانية وانفعالها غير المحسوب حيال تنفيذ السعودية حكم القتل بحق “النمر” و46 إرهابياً، والهجوم على السفارة السعودية بطهران والقنصلية في مدينة مشهد، فيما دافع البعض عن موقفهم في الاعتراض على تنفيذ حكم الإعدام على “النمر” وحرق مقر السفارة.

وأكد بعض القراء أن تبعات قرار قطع العلاقات ستضر بالشعب الإيراني ومصالحه، محملين الحكومة الإيرانية مسؤولية أخطائها في مواقفها من الأحداث الإقليمية.

الخبر في الصحافة الايرانية

 

ردود بعض الإيرانيين على خبر قطع المملكة علاقاتها بإيران

لرؤية الترجمة ضع المؤشر على التعليق

هذه نتيجة انفعال الحكومة الإيرانيةهذه نتائج التصرف غير المحسوب من السلطات الايرانية وإدانة دبلوماسية ضدها بدلا من الاعتراضللأسف هذه نتائج "الضحكات الدبلوسية" التي كان يطلقها السيد ظريف وزير الخارجية.. وصارت النتيجة أن السعودية قطعت علاقاتها معنايا سيد روحاني .. تبعات هذا القرار سيملأ جواز سفري "احتراماً وعزة ا"  (وهو يسخر من أداء حكومته).. أرجو توجيه وزير خارجيتك السيد ظريف أن يفكر في خفض مستوى (احترام الناس لنا)

صورة

صورة

صورةصورة صورة