الثلاثاء , يوليو 25 2017
الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / ناشطون يقارنون بين تصرف الملك سلمان شخصيا تجاه الإيرانيين ورد فعل الحكومة الإيرانية نحو السعوديين

ناشطون يقارنون بين تصرف الملك سلمان شخصيا تجاه الإيرانيين ورد فعل الحكومة الإيرانية نحو السعوديين

عقد عدد من مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي مقارنة بين تصرف الحكومة السعودية، وعلى رأسها الملك سلمان بن عبدالعزيز شخصيا، تجاه الإيرانيين الذين كانوا يتواجدون بالمملكة عقب حادث سقوط رافعة بالحرم المكي وبين رد فعل الحكومة الإيرانية على اعتداء مواطنيها على السفارة والقنصلية السعوديتين بإيران وترويعهم المواطنين السعوديين.

وتداول الناشطون عددا من الصور والفيديوهات التي تبرز اهتمام المملكة بضيوفها والمقيمين على أراضيها، من خلال زيارة خادم الحرمين الشريفين لحاجة إيرانية لم تصدق أن يزورها الملك سلمان شخصيا، وبين عدم تحرك الحكومة الإيرانية لمنع الاعتداءات التي وقعت على السفارة السعودية أول من أمس، وما أعقبها من حرق السفارة ونهب ممتلكاتها.

وكتب أحد المغردين عبر حسابه بموقع “تويتر” أنه بينما قام الملك سلمان بالتأكد بنفسه من أن المواطنين الإيرانيين يشعرون بالأمان في المملكة قامت الحكومة الإيرانية ببث الرعب في نفوس الدبلوماسيين السعوديين وأسرهم، فيما أشار آخر إلى أنه بينما تحملت السعودية مسؤوليتها بشجاعة تجاه سلامة كل من يقيم على أراضيها وتحملها لأي حادثة تجاههم، فإن إيران تخلت عن واجباتها كدولة منوط بها حفظ حياة وأمن الدبلوماسيين السعوديين فكيف بالمواطنين العاديين.

ناشطون يقارنون بين تصرف الملك سلمان شخصيا تجاه الإيرانيين ورد فعل الحكومة الإيرانية نحو السعوديين