الأربعاء , مايو 24 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار حائل / تربويون حائل: بيعة سلمان الأولى حزم وانجاز

تربويون حائل: بيعة سلمان الأولى حزم وانجاز

نوه عدد من التربويين في الإدارة العامة للتعليم بمنطقة حائل بالمنجزات التنموية التي تحققت للبلاد خلال العام الماضي في الذكرى الاولى لمبايعة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز بالحكم ملكا للمملكة العربية السعودية.   

و اوضح الاستاذ يحى بن صالح العماري مساعد المدير العام للتعليم بمنطقة حائل للشؤون التعليمية انه تحل علينا هذه الذكرى الغالية على قلوبنا جميعا ذكرى تولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لمقاليد الحكم ملكا للمملكة العربية السعودية فنتذكر معها بكل الفخر والاعتزاز ما شهده العام المنصرم من قرارات حازمة ومواقف شجاعة رسمت طريقا ومنهجا للمرحلة المقبلة بما يكفل ويحقق التنمية الشاملة للوطن والرفاهية للمواطن في شتى المجالات وقطاع التعليم من قطاعات الدولة الرئيسية التي حظيت بالدعم والاهتمام من قيادتنا الحكيمة من خلال الميزانيات الضخمة والمشاريع العملاقة واختيار القيادات المؤهلة والقادرة بمشيئة الله على الرقي بتعليمنا لمصاف الدول المتقدمة وتقديم تعليم نوعي مواكب لتطورات العصر ومتغيراته.

وقال الاستاذ يحى بن صالح العماري مساعد المدير العام للتعليم بمنطقة حائل للشؤون التعليمية وفي هذه المناسبة الغالية نتشرف ان نرفع ابلغ عبارات التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين يحفظه الله سائلين المولى القدير ان يديم عليه لباس الصحة والعافية مجددين الولاء والعرفان لقيادتنا الحكيمة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي العهد الامين محمد بن نايف بن عبدالعزيز وسمو ولي ولي العهد الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظهم الله داعيا المولى سبحانه ان يحفظ قيادتنا ويعيد علينا هذه الذكرى الغالية وان يحفظ على وطننا الخير والنماء والامن والرخاء.

ونوهت الاستاذة فوزية بنت جوفان الجنيدي مساعدة المدير العام للتعليم للشؤون التعليمية “بنات” بمنطقة حائل بما تحقق من منجزات تنموية وسياسية في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله-، واوضحت الى انه بعد مرور عام من تولي خادم الحرمين الشريفين -يحفظه الله- مقاليد الحكم في المملكة اصبح المنهج واضح المعالم نحو الاتجاه بالإصرار الكبير لأحداث تغيير كبير تتطلبه المرحلة التي نعايشها ، وما يترتب عليها من ايجاد خطوات تطويرية تحتاجها البلاد خلال المرحلة الحالية وايجاد قاعدة للتطوير تنطلق لها البلاد للفترات القادمة ولعل الدليل على ذلك هو التحولات في السياسة الجديدة التي يقودها الملك سلمان بن عبدالعزيز -أيده الله- بالاتجاه بقوة نحو تحسين جودة العمل داخلياً من خلال إعادة هيكلة أجهزة الدولة، واستحداث بناء إداري جديد يقود المملكة نحو التنمية، وتأسيس مجالس غير مسبوقة ترسم حاضر الوطن ومستقبله، وتعالج قضاياه، وتقدم الحلول المباشرة، بعيداً عن التعقيدات والبيروقراطية؛ ولقد لمس كل مواطن الأثر الإيجابي لأهم مجلسين استحدثهما الملك سلمان بن عبدالعزيز -أيده الله- وهما مجلس الشؤون السياسية والأمنية، ومجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، ولا يزال هاذان المجلسان يعملان بكل جد وإخلاص، ويعتمدان سياسة الشفافية والمحاسبة لقيادة حاضر الوطن ومستقبله».

يطيب لنا في هذه المناسبة الغالية على  نفوسنا ان نرفع اسمى واجمل وأحلى  واصدق آيات التهاني و التبريكات الى مقام سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان  بن عبد العزيز وإلى مقام صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف  ولي العهد ومقام صاحب السمو الملكي المير محمد بن سلمان ولي ولي العهد والى الاسرة المالكة الكريمة وكافة الشعب السعودي بمناسبة الذكرى الأولى على تولي خادم الحرمين الشريفين  مقاليد الحكم في هذه البلاد وتجدد البيعة لولاة الامر على السمع والطاعة

واضافت” لا نملك الا ان نشد على يد قائدنا ومولانا ووالدنا خادم الحرمين الشريفين مؤيدين له ومبايعين على السمع والطاعة والولاء اعانه الله وسدد خطاه هو وولي العهد وولي ولي العهد اللهم اعنهم وانصرهم وشد من ازرهم وارزقهم البطانة الصالحة يارب العالمين.

 

من جهته قال راشد محمد المنير مدير مكتب التعليم بمحافظة السليمي ان انجازات  خادم الحرمين خلال هذه الفترة لا تعد و لا تحصر فمنها على سبيل المثال على  الصعيد الداخلي دفع عجلة التقدم و التنمية في هذه البلاد في جميع المجالات سواء كانت تعليمية او صحية او اقتصادية او غير ذلك  لخدمة البلاد والمواطن وكذلك الاهتمام بأحوال المواطنين وإشراك عنصر الشباب من الأسرة الحاكمة في هذه البلاد في الحكم وكذلك الاهتمام بالحرمين  الشريفين وإنشاء مركز الملك سلمان لدعم وإعاقة المحتاجين اما على الصعيد الخارجي فقدم يد العون والمساعدة لجميع الدول المحتاجة والوقوف بقوة وحزم مع الاشقاء في اليمن ضد التدخلات الخارجية وكذلك الوقوف و الحزم الشديد أمام من يتدخل في شؤون البلاد الداخلية  فهذا قليل من كثير حفظ الله سلمان الخير والعطاء ذخرا وعزا لهذه البلاد وحفظ الله بلادنا من كيد الكائدين وكتب النصر والتمكين لجنودنا البواسل المرابطين على حدود هذه البلاد الغالية

مدير مكتب السليمي