الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / هندية تدفع جزّارًا لقتل مقيم وحرق جثته بجدة

هندية تدفع جزّارًا لقتل مقيم وحرق جثته بجدة

تسبب تلاعب فتاة هندية بمشاعر رجلين من نفس جنسيتها، في مقتل الأول (مقيم خمسيني) ، وتحول آخر يعمل جزارًا ليكسب قوت يومه، إلى قاتل.

بدأت الواقعة، عندما استدرج الجزار المقيم الخمسيني وقتله بسيخ حديدي في عمارة يسكنها، ثم نقله إلى عمارة مجاورة، ومن ثم حرقه وأخفى معالم جريمته، بسبب خلاف نشب بينهما على الفتاة التي ارتبط الاثنان معها بعلاقة “محرمة”، وفقًا لما ذكرته صحيفة “عكاظ” الأربعاء .

وأنهت دائرة النفس – في هيئة التحقيق والادعاء العامّ- التحقيق في ملابسات القضية، ووجّهت للجزار تهمة استدراج الخمسيني قـرب منزله وطعنه بآلة حادة وإخفاء جثته وحرقها مطالبة بقتله، كما وجّه الادّعاء العامّ للجزار تهمة إقامة علاقة محرمة مع فتاة، ووجّه إلى الفتاة تهمة إقامة علاقة مع القاتل والقتيل، والتستر على القاتل.

وأيّد رئيس هيئة التحقيق والادّعاء العامّ، قرار حفظ الاتهام بحقّ 7 متهمين آخرين خضعوا للتحقيقات، طبقًا لنظام الإجراءات الجزائية.

وكان الدفاع المدني في جدة باشر حريقا قبل عام، ثم تبين وجود جثة احترقت وتفحمت ليفتح بذلك باب الشبهة الجنائية، وبدأت الأجهزة الأمنية تتبع الواقعة التي أكدت أن الجثة لمقيم هندي تعرضت لطعنات قاتلة قبل التخلص من جثته.

وبدأت الأجهزة الأمنية وفريق من المحققين بتتبع خيوط الجريمة وكشفت التحريات عن وجود بقع دماء في العمارة المجاورة للحريق وبفحصها مخبريا تبين أنها للمتوفى وهو ما أكد الشبهة الجنائية، وبتكثيف التحريات تبين أن القتيل كان متواصلا مع فتاة عملت خادمة لديه، وكانت على علاقة مع الجزار.