الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / وزير عدل لبنان يستقيل ويطالب بالاعتذار للسعودية.. ومفتيها يناشد المملكة بعدم التخلي عن بلاده

وزير عدل لبنان يستقيل ويطالب بالاعتذار للسعودية.. ومفتيها يناشد المملكة بعدم التخلي عن بلاده

أعلن وزير العدل اللبناني أشرف ريفي تقديم استقالته اليوم الأحد، احتجاجاً على خلفية قضية ميشال سماحة، وبسبب تعطيل حزب الله للمؤسسات الدستورية اللبنانية وتدميره للعلاقات مع المملكة.

وقال ريفي في بيان رسمي، إن قوى الأمر الواقع أدخلت الدولة اللبنانية في مرحلة التفكك والفراغ، وتشويه الهوية الوطنية وتعريض سيادة لبنان واقتصاده ومستقبله وعلاقاته لأفدح الأخطار.

وأضاف بأن العبث بالدولة ومؤسساتها وصل إلى مراحل خطيرة من قبل حزب الله وحلفائه داخل الحكومة وخارجها، لافتاً إلى أن من نتائج ذلك العبث وجود فراغ سياسي وتعطيل المؤسسات الدستورية وضرب الحياة السياسية، وتدمير علاقات لبنان مع المملكة وسائر الأشقاء العرب.

من جهته، أكد مفتي لبنان الشيخ عبد اللطيف دريان، أن محاولة إفساد العلاقة بين المملكة ولبنان، محاولة فاشلة، مناشداً المملكة بعدم التخلي عن لبنان وتركه في محنته.

وأضاف بأن التطاول على المملكة أو أي دولة خليجية هو فتنة، داعياً جميع اللبنانيين إلى عدم الاجترار وراء فتن سياسية وأخطار هم في غنى عنها، مؤكداً أن الشعب اللبناني مع الإجماع العربي في قراراته التي تحفظ وحدة الشعوب العربية والإسلامية.