كشف الأمين العام المساعد للشؤون العسكرية في مجلس دول التعاون اللواء الركن خليفة حميد الكعبي، أن لجنة مكلفة تعكف على دراسة الوسائل المتطورة لحماية أمن الخليج، وإنشاء الدرع الصاروخية الخليجية، وذلك وفقاً لصحيفة “الشرق الأوسط”.

وأضاف اللواء الكعبي، أن الاجتماع الذي ترأسه أمس وضم مساعدي رؤساء الأركان للعمليات بدول مجلس التعاون، بحث تنفيذ قرارات المجلس الأعلى فيما يتعلق بالشأن العسكري، كما ناقش الاجتماع سير التعاون العسكري المشترك بين دول الخليج.

وأكد بأن الترتيبات المتعلقة بإنشاء القيادة العسكرية الموحدة التي ستحتضنها الرياض أصبحت جاهزة، وسيعلن عن اسم القائد خلال الأيام القليلة القادمة.