الجمعة , يوليو 28 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار رياضية / السعودية تمهل الهولندي فان مارفيك 48 ساعة نهائية

السعودية تمهل الهولندي فان مارفيك 48 ساعة نهائية

منح الاتحاد السعودي لكرة القدم، مدربه الهولندي بيرت فان مارفيك، 48 ساعة فقط وذلك للموافقة على تجديد عقده المنتهي في أغسطس المقبل من أجل تجهيز المنتخب الأول بشكل لائق ضمن مشواره نحو مونديال روسيا 2018.

وأبدت الإدارة السعودية استياء تجاه الرجل البالغ من العمر 63 عاما بسبب رحلاته المتكررة بين الرياض – أمستردام، وهو ما دعاها إلى وضع شروط جديدة في العقد القادم من أهمها السكن في المملكة بصفة دائمة مع حضور كافة المباريات المهمة لدوري “جميل”، ومتابعة الأدوار النهائية لكأسي ولي العهد والملك يصاحبه عقد اجتماعات دورية مع 14 مدرباً يعملون في الدوري الممتاز ضمن عملية فنية منسقة يهدف خلالها اتحاد الكرة إلى الارتقاء بمستوى اللعبة الشعبية التي تحتل المركز 60 عالمياً.

وقال عدنان المعيبد، رئيس اللجنة التسويق والمالية باتحاد الكرة، في تصريحات خاصة لـ”العربية.نت”: “منحنا فان مارفيك 48 ساعة كي يرد علينا، وخلال هذا الوقت ستكون الصورة النهائية واضحة”. وزاد: “منحناه المقترحات الأخيرة وصغنا العقد بعد تداولات بيننا حول الموضوع منذ أسبوع، كل ما ننتظره هو الرد الرسمي والنهائي”.

ورفض المسؤول السعودي الإفصاح عن المزيد من الشروط الجديدة في عقد المدرب، واكتفى بقوله: “نفس الشروط الأساسية التي ذكرناها ويندرج تحتها أمور كثيرة لا أستطيع الإفصاح عنها، أما الأمور المالية فتم الاتفاق عليها ونحن ننتظر وجهة نظر المدرب”. ويكمل قائلاً: “ممكن نتنازل عن بعض الأمور ويفعل المدرب العكس ولكن إذا أخفقنا في التجديد معه سنكشف عن كل شي”.

ويملك رجالات اتحاد الكرة خطة احتياطية في حال رفض فان مارفيك الشروط السعودية المهمة، ولكن المعيبد نفى أن يكون المدرب الإيطالي لوتشانو سباليتي ضمن الأسماء المقترحة: “هذا الإسم ليس في الذهن أو البال ولم نفكر فيه أو يعرض علينا حتى، لن نتحدث عن مدربين ونحن نحترم عقد فان مارفيك الساري، أؤكد لك لن نفاوض أحداً الآن”.

واستطاع مارفيك من قيادة الأخضر إلى المرحلة النهائية من تصفيات كأس العالم المقبل دون خسارة، حيث لعب الفريق تحت إمرته 8 مباريات تمكن بالفوز في 6 مواجهات وتعادل في مباراتين فقط، فيما نال أداء المنتخب الوطني استحسان النقاد ووسائل الإعلام بعد أداء متزن وثبات في التشكيلة ظهرا مع مدرب هولندا السابق وأندية بروسيا دورتموند وهامبورغ وفيينورد.