لفت نائب رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد “نزاهة” الدكتور عبدالله العبدالقادر، إلى أن من أهم الأسباب التي تؤدي إلى الفساد، عدم وضوح القوانين وتعقيدها وانعدام الشفافية والمساءلة وانعدام المنافسة.

وأوضح العبدالقادر، وفقاً لما أوردت صحيفة “الوطن”، أن انخفاض أجور العاملين في القطاع العام وأجهزة الدولة وعدم كفاية وتوافق القوانين وعدم تطبيقها بشكل عادل، يؤديان بشكل مباشر إلى الفساد الإداري.

وأشار إلى أن هناك 3 حلول تساعد على مكافحة الفساد، تتمثل في تكامل القوانين التجارية وإعداد قواعد وقوانين سليمة ولجان للمراجعة في كل مصلحة حكومية، إلى جانب إعداد قواعد لمنع تضارب المصالح.