ألقت الشرطة الأمريكية القبض على اثنين من المشتبه بهم في الاعتداء على مبتعثين سعوديين وخليجيين ومضايقتهم في مدينة بوكاتيلو بولاية إيداهو.

واتحذت السلطات في إيداهو عدداً من الإجراءات لحماية المبتعثين، حيث تم إصدار مذكرة قضائية لملاحقة عدد من المشتبه بهم، وتكثيف الرقابة داخل الجامعة، وإصدار لائحة بإجراءات أمنية جديدة، ووضع آلية أسرع للإبلاغ، فيما سيعقد عمدة إيداهو مؤتمراً صحفياً يستعرض فيه المشكلة وخطورتها على الطلاب وعلى المدينة.

وقال الملحق الثقافي السعودي في أمريكا الدكتور محمد العيسى بحسب “مكة”، إن غالبية الطلاب اختاروا البقاء في الجامعة بينما طلب عدد قليل منهم الانتقال أو تأجيل البعثة، مشيراً إلى أن جامعة إيداهو اعتذرت رسمياً للطلاب عن حوادث العنصرية والكراهية التي تعرضوا لها.

يذكر أن الملحقية الثقافية في أمريكا، علّقت الابتعاث إلى جامعة “إيداهو ستيت” في جميع التخصصات والدرجات العملية، وذلك بعد تعرض عدد من الطلاب لحوادث تتعلق بالعنصرية والكراهية، حيث دعت الطلبة إلى الاستمرار في الدراسة بالجامعة على أن يتحملوا مسؤولية أنفسهم أو الانتقال إلى جامعة أو مدينة أخرى أو تأجيل البعثة.