الثلاثاء , أكتوبر 17 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / تفاصيل جديدة فى حادثة طفل الأهلي المعنَّف يكشفها والده

تفاصيل جديدة فى حادثة طفل الأهلي المعنَّف يكشفها والده

كشف والد الطفل الأهلاوي المعنَّف، الذي انتشر مقطع فيديو لضربه أمس، أن مَنْ اعتدى على الطفل بالضرب هو شقيقه البالغ من العمر (22 عامًا)، ولم يكن والده كما تم تداوله بمواقع التواصل الاجتماعي.
ونفى والد الطفل في تصريح خاص أن يكون سبب الضرب التعصُّب الرياضي، وقال: “ابني جلال البالغ من العمر (5 سنوات) محبٌّ لنادي الأهلي بشكل كبير جدًّا، وعندما فاز نادي الأهلي مؤخرًا على نادي الهلال جُنَّ جنونه، وأخذ طيلة الوقت يغني أهازيج الأهلي بصوت عالٍ في مختلف أرجاء المنزل؛ ما جعل ابني الآخر البالغ من العمر (22 عامًا) يقوم بمعاقبته”. نافيًا وجود أي ميول رياضية للشقيق الأكبر.
واستغرب الوالد قيام ابنه بالتصوير، وأكد أنه لا يعلم الأسباب التي دفعت ابنه الأكبر لذلك، ومن ثم انتشر المقطع بطريقة كبيرة في وقت أصبح فيه التعصُّب الرياضي من أبرز الأخبار التي يتداولها الوسط الرياضي. وأردف: “ولكن أعلم أن ما قام به الابنان لم يكن عملاً عدوانيًّا فيما بينهما، ولكن يبدو أن حماس الفوز وقهر الهزيمة كانا من صور ردة الفعل بالمجتمع الرياضي؛ ما أوجد استياءً كبيرًا للطفل وأقاربه؛ لسوء فهم المقطع المتداوَل”. مبينًا أنه لا يلوم المجتمع؛ لأنه لا يعلم ما خلف المقطع.
ولفت والد الطفل إلى أنه لم يتلقَّ أي اتصال هاتفي أو تواصل من قِبل إدارة النادي الأهلي، التي أعلنت عزمها تسليم ابنه مكافأة الفوز المالية، مشيرًا إلى أنه في حال حصول ابنه عليها فسوف يجعل والدته تتصرف بها.
وقال والد الطفل: إن وزارة الشؤون الاجتماعية – ممثلة بفرع محافظة الطائف – قامت بزيارتنا في المنزل، والتقت الطفل، ولم تجد عليه أية علامات اعتداء أو إيذاء، وتم أخذ إفادة من الشقيق الأكبر الذي قام بمعاقبة الطفل.
وأفادت وزارة الشؤون الاجتماعية عبر حسابها بموقع “تويتر” بأنه‏ بعد الوقوف على الحالة تبيَّن أن الطفل بعافية، وأن مصدر التعنيف هو شقيقه، وأن والده ليس لديه علم بحادثة العنف. لافتة إلى أنها سوف تطبِّق الإجراءات النظامية في نظام حماية الطفل، وترفع لهيئة التحقيق والادعاء العام تفاصيل الحادثة لاتخاذ الإجراءات القانونية. ‏
‏وفي الوقت نفسه، تحذر الوزارة من ارتكاب أي سلوكيات إيذاء للطفل، مؤكدة أنها لن تتوانى في تطبيق الإجراءات النظامية بحق كل متجاوز.
وبحسب صحيفة سبق كان نشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي قد تداولوا مقطع فيديو، يظهر فيه أحد الأشخاص وهو يعتدي على طفل صغير يرتدي الزي الأهلاوي. وجاء ذلك بعد فوز نادي الأهلي على شقيقه نادي الهلال بدوري عبداللطيف جميل. وقد لقي المقطع استياء من المتابعين؛ ما جعل وزارة الشؤون الاجتماعية تستنفر جهودها لمتابعة الحادثة.