الخميس , سبتمبر 21 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار حائل / شملت ١٣ مسن و ٦٠ خادمة هاربة.. شباب من حائل يفطرون مسنين حائل ويوزعون الجوائز والشمغ عليهم

شملت ١٣ مسن و ٦٠ خادمة هاربة.. شباب من حائل يفطرون مسنين حائل ويوزعون الجوائز والشمغ عليهم

حائل – سعود الرفاع :
المسنين قضّوا سنوات شبابهم بين البراري والنفود ثم داهمت الحضارة مواقعهم؛ انفضّ الناس إليها فوجدوا أنفسهم وقد فاتهم قطار الزواج وأصبحوا يعيشون بلا عائل ولا خلف.وقام فرع وزارة الشؤون الاجتماعية بحائل برعاية هؤلاء المسنين وتوفير ما يحتاجون.

وزار ” شباب حائل مغرب هذا اليوم الخميس دار المسنين “قسم الرجال” بمدنية حائل وكان في الاستقبال المشرفين على دار المسنين يتقدمهم مساعد الجمعية الخيرية الاستاذ نواف الحربي ومشرف الدار سلطان التبيناوي وصاحب الفكرة الاستاذ حاشم خلف الشمري
وتم رصد الجهود المقدمة من وزارة الشؤون الاجتماعية، وتقدم دار المسنين بحائل الرعاية لـ ١٣ مسناً أصغرهم في السبعين من عمره وأكبرهم بلغ 102 عاماً، وأمضى عدد منهم سنوات طويلة في هذا المكان تصل الى ٣٢ سنه
كذلك تفطير اكثر من ٦٠ شغالة هاربات موجودات في دار الندى للمسنين

ويقول أحد سكان الدار وقد بلغ من العمر 82 عاماً : “أمضيت سنين عمري أرعى الإبل في الصحراء وكنت أعيش على حليب النوق وبمرور السنين الطويلة وجدت نفسي وقد فاتني قطار الزواج

ويتكون مبنى دار المسنين “قسم الرجال” في حائل وهو مبنى حكومي بصديان الغربي من عدة أقسام عبارة عن مضاجع للنوم وغرف الاستحمام والعلاج الطبيعي في مبنى مستقل، وقسم الطعام والمطبخ والمجلس في مبنى آخر يفصل بينهما فناء.

وتؤكد وزارة الشؤون الاجتماعية، من خلال موقعها، أن من أهم شروط القبول في تلك الدور عدم وجود أقارب يمكن أن يعتنوا بالراغبين في الانضمام للدار، مشيرة إلى الحرص على توفير مناخ الهدوء والسكينة لكافة النزلاء.

وقال المشرفين على دار المسنين ان “برامج رعاية المسنين وتأمين سبل الحياة الكريمة لهم بدأت منذ عهد الملك عبدالعزيز الذي أنشأ هذه الدور وصرف المخصصات لها”.ن الجوائز والشمغ عليهم
يذكر ان المهتمه بالعمل التطوعي الاستاذة رائدة الحميد تتبرعت بهدايا واكلات شعبيه تراثيه لهم واقترحت بان تكون هذه المبادرة شهريا كل اخر شهر

IMG-20160623-WA0097 IMG-20160623-WA0098 IMG-20160623-WA0094 IMG-20160623-WA0095 IMG-20160623-WA0096