الثلاثاء , مايو 23 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / شقيق منفذ “تفجير المدينة” يكشف التفاصيل الأخيرة في حياته.. ووالده يتبرأ منه

شقيق منفذ “تفجير المدينة” يكشف التفاصيل الأخيرة في حياته.. ووالده يتبرأ منه

أعلن المواطن مسلم البلوي تبرؤه من ابنه نائر منفذ تفجير المدينة المنورة، الذي وقع الإثنين الماضي وأودى بحياة 4 من رجال الأمن.

وعبر الأب عن شعوره بالأسى والحزن من الجريمة التي ارتكبها ابنه، قائلاً: “أنا بريء منه فهو لا يمثلني ولا يمثل قبيلته، ونقف وجميع أهلي مع الدولة ضد أي عمل إرهابي”.

من جهته، كشف شقيق نائر وفقاً لـ”عكاظ” بعض التفاصيل في حياة أخيه الذي فجر نفسه على مقربة من المسجد النبوي الشريف، قائلاً إن نائر كان من منسوبي حرس الحدود إلا أنه فصل منه قبل ثلاث سنوات، مشيراً إلى أنه كان يسكن في مدينة تبوك ويتردد على والديه بين الحين والآخر في بيتهما بمحافظة الوجه.

وأضاف أن شقيقه قضى شهر شعبان الماضي لديهما ومن ثم اختفى عن الأنظار، قبل أن يتصل بهما ليلة الخامس والعشرين من رمضان ليبلغهم أنه سيتوجه إلى مكة المكرمة، ولم يسمعوا عنه أية أخبار حتى علموا أنه هو منفذ التفجير الإرهابي بالمدينة المنورة.