السبت , مايو 27 2017
الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / اعتبرها نهايةً للجماعات الإرهابية.. أول تصريحات لمفتي مصر السابق بعد نجاته من الاغتيال

اعتبرها نهايةً للجماعات الإرهابية.. أول تصريحات لمفتي مصر السابق بعد نجاته من الاغتيال

أكد مفتي الديار المصرية السابق، د. علي جمعة، الذي نجا من محاولة اغتيال، الجمعة (5 أغسطس 2016)، أنه “مؤمن بالله”، وأنه “إذا مات علي جمعة فإن هناك مئات من علماء الأمة علي جمعة”.

وقال (في تصريحات للتلفزيون المصري): “هناك آلاف وملايين يدافعون عن الحق ضد فساد البشرية والأرض”.

وتعرّض المفتي السابق لإطلاق نار أثناء توجهه لأداء صلاة الجمعة بمدينة 6 أكتوبر (غرب محافظة الجيزة)؛ حيث نجا منها بأعجوبة، بينما تعرض الحارس الخاص للإصابة بجروح طفيفة في قدمه.

وأكد المفتي السابق أن “هذه المحاولات هي نهاية الجماعات الإرهابية التي تُريد فسادًا في الأرض، ولا تريد أن تستمع إلى النصيحة”.

وقال: “عليهم أن يتوقفوا عن الكذب والافتراء والفساد الذي ينفذونه في مصر من كل اتجاه”، و”الله ناصرنا، والآجال بيد الله، ولا تتقدم نفس في لقائها مع ربها، ولا تتأخر”.