السبت , مايو 27 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / العمل تتفق مع موبايلي على تأهيل 6 آلاف سعودي في قطاع الاتصالات

العمل تتفق مع موبايلي على تأهيل 6 آلاف سعودي في قطاع الاتصالات

أبرمت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وشركة اتحاد اتصالات “موبايلي” أمس (الثلاثاء) بمقر الوزارة في الرياض، مذكرة تفاهم لتدريب وتأهيل ودعم المواطنين في مشروع توطين نشاط بيع وصيانة الجوالات وملحقاتها، وذلك برعاية وزير العمل والتنمية الاجتماعية الدكتور مفرج بن سعد الحقباني وبحضور سليمان بن عبدالرحمن القويز، رئيس مجلس إدارة شركة اتحاد اتصالات “موبايلي”.

وتأتي هذه المساهمة المجتمعية من قبل شركة “موبايلي” كداعم لقرار قصر العمل في نشاط بيع وصيانة الجوالات وملحقاتها على السعوديين والسعوديات، سعيًا للوصول إلى تأهيل وتدريب وتوظيف القوى الوطنية البشرية لدخول سوق العمل، ودعم واستدامة من يعملون في السوق.

ووقع الاتفاقية من جانب الوزارة مدير برنامج التوطين والتنمية الاجتماعية الموجه الدكتور إبراهيم بن محمد الشافي، ومن جانب شركة اتحاد اتصالات “موبايلي” ملفي المرزوقي رئيس تنفيذي أول مركز امتياز الموارد البشرية.

وأعرب وزير العمل خلال كلمته بهذه المناسبة عن شكره لشركة “موبايلي” على مبادرتها لدعم توطين قطاع الاتصالات، متطلعا أن تكون هذه الاتفاقية بداية عمل مشترك بين وزارة العمل والتنمية الاجتماعية والشركة.

وأوضح الدكتور الحقباني، أن هذه الاتفاقية هي انطلاق عمل متواصل لتوطين نشاط بيع وصيانة الجوالات عبر تدريب وتأهيلهم السعوديين والسعوديات، ليتمكنوا في قيادة هذا النشاط، والمنافسة ليس على المستوى المحلي بل الإقليمي والعالمي، مشيرا إلى أن المستفيدين من خدمات وزارة العمل والتنمية الاجتماعية سواء من الأسر الضمانية أو الأسر المنتجة أو أبنائنا وبناتنا الأيتام، سيكون لهم نصيبا كبيرا في هذه الاتفاقية، وذلك إيمانا من الوزارة بدورها تجاه أولئك المستفيدين بدعمهم وتأهيلهم ليكونوا منتجين وليسوا فقط مستفيدين من الخدمات المقدمة لهم.

وقال الوزير: “يعتبر قطاع الاتصالات قطاعا ثريا بمجالاته وعوائده المادية، وطموحنا لن يتوقف على ما نصّت عليه الاتفاقية، بل سيتجاوز إلى عمل يلمس أثره جميع أبناء وبنات هذا الوطن بمختلف مناطق المملكة، عبر تأهيلهم وتمكينهم من الدخول إلى سوق العمل وهم في أفضل مستويات التأهيل والتدريب، من أجل أن يحققوا التميز في الأعمال التي يقومون بها”

وتنص مذكرة التفاهم، على أن تقدم شركة اتحاد اتصالات (موبايلي) برنامجاً متكاملاً للمساهمة في قرار التوطين، إذ يشتمل تدريب ما يقارب (6000) مواطن ومواطنة على مختلف مناطق المملكة، بهدف إكساب المتدرب المهارات اللازمة لتمكينه من القيام بعمله في أسواق الجوال، عبر تدريبه على مهارات من بينها “مهارات البيع، التسويق، المحاسبة المبدئية، إدارة المخزون، المبادئ العامة لصيانة الجوال، كيفية التعامل وإدارة متاجر التطبيقات ومعالجة مشاكلها العامة، الخدمات والمنتجات، الأنظمة وما إلى ذلك، إضافة إلى عدد من مهارات أخرى.

وستشارك الشركة دعما لمشروع التوطين بتقديم الدع المادي والعيني عبر المحفزات المقدمة من برنامج “شريكي لبس” لنحو ما يقارب 5000 مواطن/ مواطنة على الأقل على مستوى المملكة ممن تم تدريبهم وتأهيلهم، في حين يخصص نسبة لا تقل عن 15 % من العدد المستهدف للإناث وكذلك 10% للفئات الخاصة (الأيتام، ذوي الإعاقة ).