الخميس , مارس 23 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / المغامسي: التهنئة بالعام الهجري تتأكد في زماننا بعدما أوغل الأعداء في صرف الأمة عن أمجادها

المغامسي: التهنئة بالعام الهجري تتأكد في زماننا بعدما أوغل الأعداء في صرف الأمة عن أمجادها

أكد إمام وخطيب مسجد قباء بالمدينة المنورة الشيخ صالح المغامسي أن التاريخ الهجري من الرموز القليلة الباقية التي لا تزال تجمع المسلمين، معتبراً أن التهنئة بحلول العام الهجري الجديد تتأكد في زماننا بعدما أوغل الأعداء في صرف الأمة الإسلامية عن أمجادها.

ودعا المغامسي إلى دراسة حادثة الهجرة وتمحيصها، مؤكداً أن ذلك أحد الطرق المتينة لرفع الذل عن الأمة، ولافتاً إلى أن الصحابة– رضوان الله عليهم- ما جعلوا حادثة الهجرة تاريخاً إلا لفقههم.

جاء ذلك في تغريدتين منفصلتين على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” اليوم السبت، بمناسبة قرب قدوم العام الهجري 1438هـ الذي يبدأ غداً الأحد.

يشار إلى أن هيئة كبار العلماء أعادت مؤخراً نشر فتوى للشيخ عبدالعزيز بن باز بهذا الخصوص، التي أشارت إلى أن التهنئة بالعام الجديد لا أصل لها شرعاً، ولكن لا بأس من رد التهنئة بالعام الجديد، من خلال الدعاء للمهنِّئ بالخير.