الخميس , مارس 30 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار التعليم / “تعليم مكة” يوضح حقيقة تعرض معلمات مدرسة ابتدائية بمكة للتهديد

“تعليم مكة” يوضح حقيقة تعرض معلمات مدرسة ابتدائية بمكة للتهديد

نفت إدارة التعليم بمنطقة مكة المكرمة صحة الأنباء المتداولة، التي تفيد بتعرض معلمات إحدى مدارس البنات الابتدائية بمكة، والتي جرى تصحيح أوضاعها وتوطين الوظائف فيها هذا العام، للتهديد والمضايقات من أهالي الحي.

وأوضحت إدارة تعليم مكة في بيان صحفي لها اليوم “الأحد”، أن إدارة الأمن والسلامة تابعت ميدانياً الخبر الذي نشر في بعض الصحف والمواقع الإلكترونية، بتعرض معلمات مدرسة سلمى بنت حمزة الابتدائية للتهديد من سكان الحي، وما نقل عن قائد ومعلمات بالمدرسة أن حياتهن معرضة للخطر من قبل مراهقين وافدين بالحي.

وأضاف البيان، أن إدارة الأمن والسلامة تأكدت من عدم وجود ما يهدد سلامة معلمات المدرسة، وأن الأمر هو تزايد أعداد المراجعات بالمدرسة بالتزامن مع بدء التسجيل في العام الدراسي الجديد، وأن المدرسة واحدة من 121 مدرسة صححت أوضاعها، وأن الإدارة تتواصل مع الجهات الأمنية وقيادات الجاليات لتذليل الصعاب أمام المدارس.

وكان خبر جرى تداوله صباح اليوم “الأحد” نسب إلى قائدة وبعض معلمات مدرسة بمكة، يفيد بتعرض 14 معلمة جرى تعيينهن مؤخراً للتهديد والمضايقات من قبل أفراد بالجالية البرماوية، وأن أحد المراهقين حاول حرق سيارة قائدة المدرسة، وهو ما نفاه البيان.