الأربعاء , يوليو 26 2017
الرئيسية / الأخبار / عرب وعجم / عقب حادث الصالة الكبرى بصنعاء.. بريطانيا: لن نراجع موقفنا من تسليح المملكة قبل نتائج التحقيق

عقب حادث الصالة الكبرى بصنعاء.. بريطانيا: لن نراجع موقفنا من تسليح المملكة قبل نتائج التحقيق

أكّدت الحكومة البريطانية، أنها لن تتخذ أي إجراء بشأن مراجعة مبيعاتها للأسلحة إلى المملكة العربية السعودية، قبل الانتهاء من التحقيق في حادث الصالة الكبرى، الذي أسفر عن مقتل وإصابة عشرات بصنعاء، كانوا يشاركون في مراسم عزاء.

وقال المتحدث باسم الحكومة البريطانية في مؤتمر صحفي، إن بلاده سوف تنتظر لحين اكتمال التحقيقات بشكل كامل، والاطلاع على النتائج ثم تتخذ بعد ذلك القرار اللازم بشأن مراجعة إبرام صفقات أسلحة إلى المملكة. بحسب موقع “itv” البريطاني، الإثنين (10 أكتوبر 2016).

وأشار الموقع إلى أن الحكومة البريطانية تتعرض لضغوطات متزايدة لدفعها إلى وقف تسليح المملكة سواء من جهات حقوقية أو المعارضة الداخلية.

وردًّا على سؤال حول مراجعة الحكومة البريطانية لموقفها من تسليح المملكة، قال المتحدث باسم داونينج ستريت، إن المملكة حليف وثيق ومهم بالنسبة لبريطانيا.

وأضاف المتحدث أنه من الواضح “أننا بحاجة إلى معرفة ما حدث بالضبط في واقعة العزاء ونحن في انتظار الحصول على تأكيدات بما جرى فعليًّا على أرض الواقع”.

وأشار إلى أنه سيكون من غير المناسب الإدلاء بمزيد من التفاصيل، قبل تقييم الحقائق على الأرض. موضحًا أن موقف بلاده بالنسبة للأنشطة السعودية العسكرية لم يتغير.

وردًّا على سؤال آخر حول ما إذا ما كانت الحكومة البريطانية ستعتمد على نتائج التحقيقات التي تجريها المملكة فقط، قال المتحدث إن المعلومات التي سوف تأتي من مصادر أخرى سوف يتم النظر لها بعين فاحصة.