الجمعة , مارس 24 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / 1420 دار نشر من 60 دولة في معرض الشارقة الدولي للكتاب

1420 دار نشر من 60 دولة في معرض الشارقة الدولي للكتاب

أعلنت هيئة الشارقة للكتاب اليوم خلال مؤتمر صحفي عقد في مركز أكسبو الشارقة، عن تفاصيل الدورة الخامسة والثلاثية لمعرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يعقد خلال الفترة من 2 حتى 12 من نوفمبر المقبل، بمشاركة أكثر من 1420 دار نشر من 60 دولة عربية وأجنبية، تعرض أكثر من 1.5 مليون عنواناً.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي نظمته الهيئة اليوم (الثلاثاء) في خيمة مصغرة تحاكي الخيمة التي كانت تحتضن الدورات الأولى للمعرض، بحضور عدد من ممثلي المؤسسات والهيئات والشركات الراعية للمعرض. ومن بين الحضورأحمد بن ركاض العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب، و عبد العزيز تريم، مستشار الرئيس التنفيذي – مدير عام اتصالات الإمارات الشمالية، و الدكتور خالد المدفع، مديرعام مؤسسة الشارقة للإعلام، وممثلي وسائل الإعلام المحلية والعربية، وجمهور من الناشرين.

وقال أحمد بن ركاض العامري: “ليس هناك مفردة أكثر تكثيفاً لسيرة معرض الشارقة الدولي للكتاب من “الشغف”، فصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، قادناً إلى شغفه حتى بتنا اليوم نحتفي بافتتاح الدورة الخامسة والثلاثيين للمعرض، واضعين علامة فارقة في تاريخ الثقافة العربية والعالمية، وكاتبين في تاريخ النهوض الإنساني عبارة بليغة لحكاية حضارتنا”.

وأكد العامري أن الدورة الخامسة والثلاثين من المعرض ستشهد مشاركة 1420 دار نشر من 60 دولة، تعرض مليون ونصف عنوان، منها 88 ألف عنوان جديد على مساحة بلغت 25000 متر مربع، لافتاً إلى أن الإمارات تسجل هذا العام أعلى نسبة مشاركة، إذ بلغت إلى 205 مشاركة، تليها مصر بـ 163 مشاركة، ولبنان بـ 110 مشاركات، ثم الهند 110، وبريطانيا 79، وسوريا 66، والسعودية 61، وأميركا 63.

وكشف رئيس هيئة الشارقة للكتاب تفاصيل البرنامج المهني السابق للمعرض، موضحاً أن البرنامج يستمر على مدار ثلاثة أيام من 30 حتى 1 نوفمبر، ويتضمن اليوم الأول دورة تدريبية للناشرين العرب بالتعاون مع مركز النشر في كلية الدراسات المهنية بجامعة نيويورك بمشاركة 50 ناشر عربي، وتبدأ فعاليات اليوم الثاني والثالث بانعقاد جلسات نقاشية تتناول جملة من قضايا صناعة النشر، بمشاركة أكثر من 300 ناشر، من 45 دولة، والجانب المهم من البرنامج المهني هو “مواعيد المتخصصين”، لعقد صفقات بيع وشراء الحقوق.

وبيّن العامري أن جمهور المعرض لهذا العام سيكونون على موعد مع أكثر من 1417 فعالية بحضور 235 ضيفاً مشاركاً مقسمة على المحاور الثابتة التي تسير عليها رؤية المعرض، حيث يشتمل برنامج الفعاليات الثقافية على 167 فعالية بحضور 121 ضيفاً، وبمشاركة 29 دولة، وتجمع فعاليات المقهى الثقافي أكثر من 33 فعالية بحضور 39 ضيفاً وبمشاركة 11 دولة، أما برنامج فعاليات الطفل فيتضمن 1076 فعالية بحضور 54 ضيفاً وبمشاركة 19 دولة، أبرزها “سيرك بكين”، والعرض الموسيقي التعليمي “سمسم”، والعرض المسرحي “عائلة آدم”، والفقرات الترفيهية مع “الساحر الرقمي” إضافة إلى سلسلة المغنين المستضافين والموزعين على برنامج فعاليات الأطفال أبرزهم “راما رباط”، وفرقة بريان هول العالمية، إلى جانب ذلك يخصص المعرض ضمن برنامجه فعاليات ركن الطهي التي تنظم 76 فعالية بحضور 14 ضيفاً وبمشاركة 10 دول. وأبرز المشاركين في ركن الطهي هذا العام هنريتا إنمان من المملكة المتحدة، وسارة الحمد من دولة الكويتن، وبراديب، من الهند وموريتا ليت من البرازيل.

من جانبه قال الدكتور خالد المدفع: “معرض الشارقة الدولي للكتاب، أصبح بلا شك منارة معرفة وعلم، يفتح أمامنا آفاقاً واسعة للفكر، الذي يُمكننا من تحقيق طموحات قيادتنا الرشيدة على رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، الذي طالما حثنا ولا يزال على سلوك دروب المعرفة والثقافة، وخصوصاً في هذا العام الذي تخصصه دولتنا للقراءة”.