الرئيسية / الأخبار / أخبار التعليم / مدير تعليم حائل يقدم تعازي الأسرة التعليمية بالمنطقة بوفاة طالب وطالبة أثر حادث مروري في مدينة الحليفة
unnamed

مدير تعليم حائل يقدم تعازي الأسرة التعليمية بالمنطقة بوفاة طالب وطالبة أثر حادث مروري في مدينة الحليفة

قدم المدير العام للتعليم بمنطقة حائل الدكتور يوسف بن محمد الثويني خالص التعازي والمواساة نيابة عن الأسرة التعليمية بالمنطقة لعائلة الطالب محمد بن سعد الرشيدي في الصف الأول الابتدائي في مدرسة ابتدائية الحليفة السفلى والطالبة الجازي بنت سعد الرشيدي اللذين توفيا على أثر حادث مروري  وقع لوسيلة نقلهما الخاصة صباح اليوم الخميس– رحمهما الله – داخل مدينة الحليفة 200 كم جنوب حائل.

 داعيا المولى عز وجل أن يتغمدهما بواسع رحمته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان ،معبرا عن الحزن الكبير الذي أصاب الجميع مع إيماننا التام و تسليمنا لقضاء الله وقدره.

  و تابع مدير التعليم و مساعدته للشؤون التعليمية الأستاذة فوزية  بنت جوفان الجنيدي مع مدير مكتب التعليم بمحافظة الحائط و مساعدته لحالات  الطالبات الست اللاتي لا تزال حالتهن تحت الملاحظة في مستشفيات الملك خالد بحائل ومستشفى الحائط وتقديم جميع ما يمكن تقديمه من دعم ومساعدة.

 وأوضح مدير عام التعليم بمنطقة حائل  أن الحادث محل عناية واهتمام إمارة منطقة حائل ومعالي وزير التعليم وقيادات الوزارة تجسيدا للاهتمام الذي توليه القيادة الحكيمة بأبنائنا و بناتنا الطلاب و الطالبات داعيا الله أن يشفي المصابين وأن يقوموا سالمين معافين وأن يسكن المولى المتوفين:  الطالب والطالبة الجنة مع الأبرار والصالحين و يجبر مصاب ذويهم .. وإنا لله و إنا إليه راجعون.

 و أوضح الأستاذ شليويح الرشيدي مدير مكتب التعليم في محافظة الحائط إلي  أنه تم نقل الطالبات المصابات و عددهن ست طالبات لمستشفى الحائط إضافة لسائقي المركبتين قبل أن يكشف مدير مستشفى الحائط الأستاذ ناجي الرشيدي أن مجموع الحالات التي وصلت لقسم الطوارئ والإسعاف ثمان حالات لقائدي المركبتين وست حالات للطالبات وبعد الكشف تم إحالة أحد قائدي المركبتين وطالبتين بالإسعافات لمستشفى الملك خالد بحائل وحالتهم حرجة  إضافة لإحالة قائد المركبة الأخرى وطالبتين بالإسعافات لمستشفى الملك خالد لإستكمال علاجهم من الكسور والإصابات المتوسطة التي تعرضوا لها.

 في حين أستقرت حالتي طالبتين وتم تنويمهم في مستشفى الحائط لأستكمال علاجهم.

 وكان قد وقع صباح اليوم الخميس حادث تصادم داخل مدينة الحليفة لمركبة نقل شخصية تقل سبع طالبات وطالب في الصف الأول الأبتدائي مع مركبة اخرى أسفر عن وفاة طالب وطالبة وإصابة ست طالبات بالإضافة لقائدي المركبتين إصابات مابين الخطيرة والمتوسطة.