الخميس , سبتمبر 21 2017
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / السفير الشعيبي: يد الخير السعودية تصل للمحتاجين في كل مكان

السفير الشعيبي: يد الخير السعودية تصل للمحتاجين في كل مكان

أكد سفير خادم الحرمين الشريفين بإندونيسيا أسامة الشعيبي أن يد الخير السعودية لايمنعها شيء فهي تصل للمحتاجين في كل مكان وتمتد للضعفاء طوال الأزمان.

وقال: يستعد شعب المملكة رجالا ونساء شيبة واطفالاً خلال ايّام لاستقبال مناسبة وطنية عظيمة تجتمع فيها القلوب على حب هذا الوطن الغالي الذي طالما أعطى الكثير والكثير لينعم أبناءه بالرفاهية والأمن والامان.

وأضاف: هذه المناسبة هي الْيَوْمَ الوطني السعودي والتي يحتفل المواطنون بها كل عام تعبيرا عن الحب والولاء والطاعة لهذا الوطن الغالي والتآخي بين أفراد المجتمع الذي يكون بدوره فئات الشعب السعودي النبيل كما يعبر عن الحب والاخلاص للقيادة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وسمو ولي عهده الامير محمد بن سلمان بن عبد العزيز يحفظهما الله ويعد هذا الْيَوْمَ تخليدا لذكرى توحيد ارض الحرمين الشريفين المملكة العربية السعودية على يد المغفور له باْذن الله الملك عبدالعزيز بن عبد الرحمن آلِ سعود.

وأشار أسامة الشعيبي إلى أن هذه المناسبة ستحل بعيد خطوات من اتحتفال السعوديون مؤخرا قيادة وشعبا بإنجاز نجاح موسم حج هذا العام هذه المناسبة الاسلامية الروحية حيث نعم الحجاج بإداء مناسك الحج بأريحية تامة وسط أمن وخدمات وتسهيلات اشرف عليها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز بنفسه وذلك من منطلق مسؤليته وطلبا للأجر والثواب من الله.

وقد شهدت المملكة خلال تلك الفترة حقبة من الإنجازات على يد أبناء الملك عبدالعزيز البررة تنوعت مابين دولية ومحلية على جميع الأصعدة السياسية والإقتصادية والإنسانية، واحدة من هذه الإنجازات هي الجولة الميمونة التي قام بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز مؤخرا للشرق الآسيوي كان لإندونيسيا الجزء الأكبر من هذه الزيارة، حيث التقى يحفظه الله أبناءه وإخوته الإندونيسيين واطلع على أحوالهم عن قرب لمس احتياجاتهم حقق آمالهم وأمانيهم وزار عدة أماكن للوقوف بنفسه على احتياجاتها، ودفعته انسانيته للسؤال عن أناس للاطمئنان عليهم وماذا فعل الزمن بهم، بهذه الدقة من الاهتمام اختتم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز يحفظه الله زيارته الميمونة لاندونيسيا لتبدأ بعدها فترة تنفيذ المباركة في جاكرتا وسوربايا وجوكجاكرتا وميدان ثم مدينة مكسر شرقا وغربا، وعلى الرغم من التكوين الجغرافي الصعب في بعض الأماكن لإندونيسيا إلا أن ذلك لم يمنع وصول المشاريع الخيرية السعودية حتى أن القرى النائية كان لها نصيب من هذه المشاريع، ندعوا الله سبحانه وتعالى ان يحفظ مملكتنا الغالية من حسد الحاسدين ومن اطماع الطامعين الحاقدين وان يحفظ قادتنا انه سميع عليم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *